آخر الأخبار

معطيات جديدة عن الإرهابيين اللذين تم القضاء عليهما بالقصرين

زووم تونيزيا | الثلاثاء، 23 يناير، 2018 على الساعة 09:22 | عدد الزيارات : 744
أفاد الناطق الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الارهاب سفيان السليطي، بأن العنصرين الإٍرهابيين الذين تم القضاء عليهما نهاية الأسبوع الماضي بجبل سمامة بالقصرين، ينتميان "لكتيبة عقبة بن نافع" التابعة للتنظيم الإرهابي داعش، وهما متورطان في العديد من العمليات الإرهابية، وذلك وفق شهادات لعناصر إرهابية.  

 

 

وأكد السليطي، أنه من بين العمليات التي تورط فيها العنصران المذكوران، استهداف دورية عسكرية في منطقة هنشير التل (في جبل الشعانبي بالقصرين) في 29 جويلية 2013 ، أسفرت عن استشهاد 8 عسكريين، وكذلك عملية هنشير التل الثانية التي حدثت في 16 جويلية 2014 ، وأدت إلى استشهاد 14 عسكريا وإصابة 18 آخرين.


كما بين أن الإرهابيين شاركا في عملية استهداف دورية تابعة للديوانة بمنطقة بوشبكة (القيروان) يوم 24 أوت 2015، أسفرت عن استشهاد عون ديوانة وإصابة عنصرين اثنين آخرين، وكذلك في عملية استهداف دورية تابعة للحرس الوطني بمفترق بولعابة خلال الليلة الفاصلة بين 17 و18 فيفري 2015 والتي أسفرت عن استشهاد 4 عناصر من الحرس الوطني.


وأضاف أن العنصرين المذكورين، كانا ضمن المجموعة التي قامت باستهداف عربة عسكرية بجبل السمامة (القصرين) في 29 أوت 2016 ، مما أسفر عن استشهاد 3 عسكريين وجرح 7 آخرين، إضافة إلى المشاركة في ترويع الأهالي والاستيلاء على مؤونتهم.

 

وات

آخر الأخبار