آخر الأخبار

توقعات بالزيادة في أسعار المواد الغذائية خلال شهر رمضان: منظمة الدفاع عن المستهلك تعلق

هدى بوغنية | السبت، 17 مارس، 2018 على الساعة 13:30 | عدد الزيارات : 1395
 أكد رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك التونسيين سليم سعد الله أنه لن تكون هناك زيادات في الأسعار خلال شهر رمضان عكس ماراج بخصوص الزيادة في أسعار المواد الغذائية بنسبة 30 بالمائة مقارنة برمضان السنة الفارطة.  

 

 

وأضاف سليم سعد الله في تصريح لـ "زووم تونيزيا" أن الزيادات لن تشمل المواد المدعمة مشيرا الى ان المنظمة تعمل على حماية المقدرة الشرائية للمواطن التونسي والتصدي لمثل هذه الزيادات من خلال تنظيم لقاءات دورية مع وزارة التجارة لاتخاذ الاجراءات الضرورية لمحاربة مسالك التوزيع الموازية والحد من الارتفاع المشط للاسعار خاصة مع اقتراب المواسم الاستهلاكية الكبرى مثل شهر رمضان وفصل الصيف.


 ودعا رئيس المنظمة التونسيين إلى إستهلاك المنتوجات التونسية مشيرا الى إنهم بصدد الإعداد لحملات تحسيسية  لترشيد الإستهلاك ودعم الاقتصاد الوطني من خلال دعوة المواطن التونسي الى الإقبال على استهلاك المنتوج التونسي والتخلي عن المواد الغير ضرورية .


كما أشار سليم سعد الله الى تفاقم مؤشر التضخم الذي بلغ 7 بالمائة، داعيا الى مراجعة الأسعار وتجميدها للحد من الارتفاع المشط في أسعار بعض المواد خاصة الغير المؤطرة.


 وذكر بأن المنظمة كانت قد اقترحت جملة من الاجراءات تساهم في تجاوز هذه الازمة منها بالخصوص ضخ السوق ببعض المواد الاساسية ذات الطلب المرتفع عبر التوريد لتعديل الاسعار والقضاء على الاحتكار وتكثيف حملات المراقبة على اسعار المواد الاساسية. 


يشار الى أن منظمة الدفاع عن المستهلك كانت قد دعت في بيان لها، كل من الحكومة والبنك المركزي التونسي ورئاسة الجمهورية، إلى اتخاذ إجراءات عاجلة للحد من إنزلاق للمقدرة الشرائية للمواطن التونسي والذي اصبح يهدد السلم الاجتماعي وتماسك المجتمع التونسي.


كما يذكر ان المنظمة التونسية لإرشاد المستهلك، كانت قد توقعت بأن تشهد أسعار أغلب المواد الغذائية ارتفاعا بين 20 و30 % مقارنة برمضان السنة الماضية .

آخر الأخبار