آخر الأخبار

منفّذ الهجوم الإرهابي في نيوزيلاندا أرسل بيانه إلى السلطات قبل تنفيذ العملية

زووم تونيزيا | السبت، 16 مارس، 2019 على الساعة 11:34 | عدد الزيارات : 638
كشفت وسائل إعلام في نيوزيلاندا اليوم السبت 16 مارس 2019، أن منفّذ الهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجدين في مدينة كرايست تشيريش خلال صلاة الجمعة، أرسل نسخة من بيانه، المتألف من 80 صفحة و الذي عبّر فيه عن غضبه من من أسماهم "الغزاة المسلمين" إلى السلطات في نيوزيلاندا.

 

حيث أورد موقع "نيوزيلند هيرلاد" النيوزيلندي أن مكتب رئيسة الوزراء، جاسيندا أرديرن، حصل على نسخة من بيان منفذ "هجوم المسجدين" ، قبل أقل من 10 دقائق من تنفيذه الهجوم الإرهابي.

 

و تابع نفس المصدر، أن الإرهابي الأسترالي "أرسل البيان إلى مكتب رئيسة الوزراء إلى جانب 70 مستقبلا آخر، من بينهم سياسيون"، كما أرسله أيضا إلى مكتب البرلمان، وبعض وسائل الإعلام المحلية والدولية.

 

و نقلت سكاي نيوز عن المتحدث باسم رئيسة الوزراء النيوزيلاندية  قوله  "البيان الذي استلمناه يكشف الدوافع وراء العملية. لم يقل إنه على وشك تنفيذ هجومه.. لم تكن هناك فرصة لإيقافه".

 

وتابع "تمت صياغة البيان وكأن العملية نفذت مسبقا".

 

يذكر أن منفّذ الهجوم نشر بيانا مطولا يتأّلف من 80 صفحة، نشره على الأنترنيت، يشرح فيه دوافع هجومه

 

و قدّم الإرهابي الأسترالي  نفسه في البيان على أنه"مجرد رجل أبيض عادي"، ولد في أسرة "من الطبقة العاملة ذات دخلٍ منخفض".

 

و قال تارنت أنه "قرر أن يتخذ موقفاً ليضمن مستقبلاً لقومه"، كما تابع أنه نفذ الهجوم كي "يقلل مباشرة معدلات الهجرة إلى الأراضي الأوروبية".

 

و اعتبر جريمته طريقة كي يُظهر لمن أسماهم "الغزاة" أنّ"بلادنا لن تكون بلادهم أبداً، وأن أوطاننا ملكنا، وأنَّه مادام هناك رجل أبيض لا يزال حياً، فلن يحتلوا أرضنا أبداً ولن يقيموا مكان شعوبنا".

 

و كشف تارنت أنَّه كان يخطط للهجوم منذ عامين، مشيراً إلى أنَّه قرر تنفيذه في مدينة كرايست تشيرش منذ ثلاث أشهر.

كلمات مفاتيح :
نيوزيلاندا