آخر الأخبار

تعيش أصعب فتراتها / وزارة المرأة تُوضّح حول تخصيص ميزانيّة قارة لقرى الأطفال

زووم تونيزيا | الأربعاء، 22 ماي، 2019 على الساعة 20:31 | عدد الزيارات : 332
زووم - أفادت المكلّفة بمهمّة بوزارة المرأة والأسرة والطفولة، ناهد الراجحي، أنّ قرى "الآس أو س" تعيش أصعب فتراتها على خلفية تراجع الفيديرالية العالمية لهذه القرى عن دعمها بسبب الظرف الإقتصادي العالمي حسب قولها.

 

وأضافت ناهد الراجحي أنّ مساهمة الفيديرالية العالمية لقرى "الآس أو آس" كانت تصل إلى حدود 41 بالمئة من الميزانية العامّة، مُوضّحة أنّ الجمعية التونسية لقرى الأطفال في تونس لديها عدة قرى وأنّ وزارة المرأة تموّل عبر اِتفاقيات مبرمة بين الطرفين.

 

هذا وأشارت إلـى أنّه تمّ تخصيص ميزانية قارة لهذه القرى بداية من سنة 2019، ويتمّ حاليا دراسة مسالكها، مُشيرة إلـى أنّه سيتمّ صرف هذه الميزانية خلال الفترة القادمة وتمكين جميع العاملين من مستحقاتهم.

 

كما أكّدت ناهد الراجحي أنّ جلسة نقاش بين الجمعية والوزارة ستعقد غدا لدراسة وضعية قرى الأطفال وإتخاذ الإجراءات اللازمة لتحسين وضعيتها.