أخر تحديث : الأحد 5 مايو 2013 - 3:50 مساءً

الصحفي زهير لطيف يكشف عن عدد الشباب السلفي المعتقل بعد عودته من سوريا

zoom | بتاريخ 5 مايو, 2013

Zouhaier Ltaief

قال زهير لطيف الصحفي ومعد برنامج “في الصميم” بقناة التونسية إنه اكتشف خلال زيارته إلى سوريا أن ما يقارب 400 شاب سلفي تونسي تم اعتقالهم من طرف السلطات السورية بتهمة المشاركة في تعكير أمن البلاد. وبين زهير لطيف أنه سينشر قائمة تتضمن أسماء الأشخاص الذين تمّ اعتقالهم في المحافظات السورية، قائلا انه قد تحصل عليها خلال زيارته إلى سوريا.

أما عن الجالية التونسية المتكونة من عائلات وطلبة والتي تعاني التهميش وتعيش في مخيمات اللاجئين أوضح لطيف أن ما يقارب 350 طالب منهم من تشردوا وأصبح يعيشون في الشوارع السورية ومنهم من تم سجنه.

كما كشف لطيف أنّ هناك 4 ألاف تونسي آخرين من عائلات وعمال وتجار متواجدين بسوريا وفق ما تم تسجيله صلب القنصلية التونسية في سوريا قبل غلقها.

وقد تحدث زهير لطيف عن معاناة التونسيين الذين أصبحوا يعيشون وسط الشوارع السورية دون مساكن ودون ملجأ يتجهون إليه نتيجة قطع الحكومة التونسية العلاقات الدبلوماسية مع السلطات السورية.

أوسمة :