سياسة

بعد مأساة الرابطة: حاملتين في كل سرير بمستشفى شارنيكول ورئيس القسم يستغيث

زووم تونيزيا | الثلاثاء، 12 مارس، 2019 على الساعة 10:56 | عدد الزيارات : 937
أفاد رئيس حزب التكتل والطبيب بمستشفى المنجي سليم خليل الزاوية بأنه بعد حادثة وفاة الرضع بمسشفى الرابطة شهد مسشفى شارنيكول وتحديدا قسم الولادات اكتظاظا كبيرا وهو ما اضطر رئيس القسم إلى ارسال بريد الكتروني للوزارة المعنية ليعلمها أن الوضع أصبح لا يحتمل بعد تجاوز طاقة استعاب قسم الولادات في شارنيكول.  

 

 

وجاء في البريد المذكور إلى أن "الحالة صعبة جدّا ويقع إيواء مريضتين في كلّ سرير" باعتبار أنه لا يمكن رفض المرضى الذين يتوجهون للمستشفى، كما أكد رئيس القسم في ذات البريد أن الأزمة التي شهدها قسم الولادات بشارنيكول يأتي خاصة وأن مرحلة التهيئة للقسم المذكور انطلقت منذ 3 سنوات ولم تنهي بعد.


وشدّد خليل الزاوية في تصريح لاذاعة "اكسبرس اف ام" على ضرورة العمل على النهوض بالمؤسسات الإستشفائية من خلال توفير التمويل اللازم لها خاصة وأن قيمة ديونها تنهاز الـ600 مليون دينارا متابعا "المستشفيات العمومية تعاني عجزا ماليا كبيرا ولا بد كإجراء أولي أن يقع من توفير التمويل اللازم عاجلا باعتبار أن الوضعية لا يمكن أن تتواصل بالشكل الحالي".


ودعا إلى ضرورة تغيير التوجه المعتمد في الحوار المجتمعي الذي يهم قطاع الصحة والرجوع إلى التوجه الأصلي .

كلمات مفاتيح :
مستشفى شارل نيكول