سياسة

بعد مواصلة الأبحاث .. هذا ما أوضحته وزارة الدفاع عن مصير الطيّار والطائرة الليبية

زووم تونيزيا | الثلاثاء، 23 جويلية، 2019 على الساعة 18:11 | عدد الزيارات : 2639
زووم - أفادت وزارة الدفاع الوطني، اليوم الثلاثاء، أنّ قاضي التحقيق العسكري، يواصل مباشرة الأبحاث مع قائد الطائرة العسكرية الليبية التي اضطرت للهبوط صباح أمس الإثنين بمنطقة الجرف الأحمر بمدنين، وذلك بحكم طبيعة الطائرة التي تم تأمينها باحدى المنشآت العسكرية على ذمة البحث.

 

وبخصوص مآل الطائرة والطيار، أوضحت الوزارة في بلاغها، أنه تم التنسيق بين وزارتي الدفاع الوطني والشؤون الخارجية، التي ستتولى تسوية هذه الوضعية حسب الأعراف الديبلوماسية والإتفاقيات الدولية.

 

يذكر أن وزارة الدفاع الوطني، كانت أعلنت في بلاغ لها أمس الإثنين، انه تمّ التفطن إلى إختراق طائرة عسكرية ليبية من نوع L39 للمجال الجوي التونسي بمنطقة بني غزال جنوب مدنين، وهبوطها بمنطقة الجرف الأحمر بمدنين، مضيفة أن الطيار الذي كان يقودها (ضابط برتبة عقيد) أكد أنه اضطر للهبوط بالتراب التونسي جراء عطب.

 

وبينت أن الأبحاث الأولية قد أجريت بمنطقة الحرس الوطني بمدنين، فيما سيتواصل البحث في الموضوع من قبل السلط القضائية العسكرية بحكم طبيعة الطائرة.